قائمة ترشيحاتنا لعروض الدورة الثانية من «أيام القاهرة السينمائية»

تنطلق النسخة الثانية من مهرجان «أيام القاهرة السينمائية»، غدًا الاثنين الموافق 23 إبريل، وتستمر حتى الـ30 من الشهر نفسه، ويعرض المهرجان الذي تنظمه سينما «زاوية» أفلامًا عربية مستقلة، حازت إعجاب النقاد، وشاركت في العديد من المهرجانات الإقليمية والدولية.

تحتضن عروض الأفلام المشاركة في هذه الدورة كل من؛ سينما كريم ومركز سيماتيك في منظقة وسط البلد، بالإضافة إلى سينما الزمالك.

ومن بين الأفلام التي اختارها المهرجان للعرض في إطار دورته الثانية، اخترنا مجموعة منها، لنرشحها لكم حتى تشاهدونها. أفلام تعالج قضية العنف ضد النساء في المجتمع العربي، وأخرى صنعتها نساء، يقاومن الهيمنة الذكورية المفروضة على صناعة السينما.

على كف عفريت

فيلم تونسي من إنتاج العام 2017، ومن إخراج التونسية «كوثر بن هنية»، التي كتبت سيناريو الفيلم انطلاقًا من مذكرات، نُشِرَت باسم مستعار وهو «مريم بن محمد»، تحت عنوان «ذنبي أنني اغتُصِبت- Coupable d’avoir été violée»، وتسرد من خلالها صاحبتها، تفاصيل اغتصابها على يد معاوني شرطة، مستعرضة معاناتها بعد الحادث، في ظل مجتمع يحملها مسؤولية الانتهاك الذي طالها.

يكشف الفيلم فيما يزيد عن ساعة ونصف، كيف تضرب الثقافة الأبوية بجذورها في المجتمع التونسي، كما هو الحال في المجتمع العربي عمومًا، وكيف تُدان المرأة المغتصبة، من النساء قبل الرجال، في ظل سيادة الثقافة الذكورية.

البحث عن أم كلثوم

الفيلم ناطق بالإنجليزية، ومن إنتاج العام 2017، ومن بطولة الممثلة المصرية «ياسمين رئيس»، وأخرجته الإيرانية- الأمريكية «شيرين نيشات». ويعد الفيلم رحلة تنقيب في دواخل المطربة العربية الأهم في القرن العشرين.

لا يقدم الفيلم سيرة «أم كلثوم» ومراحل صعودها كمطربة، وإنما يبحث في مواطن قوة هذه الشخصية، التي كسرت قيود المجتمع الذكوري، وتمكنت من فرض نفسها وموهبتها وحضورها عليه، وبحسب تصريحات سابقة للمخرجة، فإن الفيلم يحاول استكشاف شخصية «أم كلثوم» من منظور نسوي.

يجسد شخصية «أم كلثوم» في الفيلم، ثلاث ممثلات، الأولى هي «نور قمر»، التي تؤدي الشخصية في مرحلة الطفولة، ثم «ياسمين رئيس» في مرحلة الشباب والنضوج، ثم الممثلة «ناجية الصقلي»، في مرحلة تقدم العمر.

وليلي

فيلم للمخرج المغربي «فوزي بن سعيدي»، وعلى الرغم من أن ظاهر الفيلم هو قصة حب، وتطلعات حالمة لحبيبين، لكن ما يعمد المخرج إلى كشفه هو تناقضات المجتمع المغربي، وأزمة الفساد الاجتماعي وما يفعله بالبشر، ومن خلال هذا الخط، يوغل في النظر إلى وضع المرأة في هذا المجتمع، لا سيما العاملة بالمنازل، فالبطلة واحدة من هؤلاء النساء الممزقات بين ظروف الفقر المدقع، والعمل في قصور الأثرياء. يجلي الفيلم معاناتها اليومية، بين عالمين، والشعور بالدونية الذي يتسلل إلى النفس ويسكنها، ويظهر الاستغلال الذي تقاسيه، من خلال التحرش الجنسي والمتاجرة بها عبر الوسطاء المُشغلين للعاملات في المنازل.

بانوبتيك

فيلم وثائقي لبناني، للمخرجة «رنا عيد». «بانوبتيك» هو رسالة «رنا» إلى والدها الراحل، الذي كان عميدًا في الجيش اللبناني، لا تعاتبه ولا تخبره بمدى افتقادها له، وإنما تتحدث عن ذكرياتها، تمزج بين ماضي لبنان وحاضره، والحرب في قلب السرد. مونولوج داخلي بصوت امرأة، تروي حكاية وطن وحرب وتفاصيل أخرى بينهما، من وجهة نظرها.

نهايات سعيدة

فيلم مصري، من إنتاج العام 2016، أخرجته «ندى رياض» بالاشتراك مع «أيمن الأمير»، وهو وثائقي يربط بين العام والخاص، في مرحلة دقيقة مرت بها مصر. مع اندلاع ثورة يناير 2011، تبدأ قصة الحب بين «ندى» و«أيمن»، وتلقي الثورة وما أحدثته من هزة في المجتمع، بظلالها على علاقة الثنائي. تدور أحداث الفيلم في الفترة من العام 2011 وحتى 2013، وكما تتصاعد وتتشابك الأحداث السياسية، تزداد علاقة الثنائي تعقيدًا، وبينما يرى «أيمن» ضالته في الرحيل عن مصر، تحاول «ندى» أن تثنيه عن قراره، وإقناعه بالبقاء سويًا في مصر.

شعور أكبر من الحب

فيلم وثائقي لبناني، ينبش في ثورة وُأدت مبكرًا في لبنان، قادها العمال في مصانع التبغ ومزارعو التبغ في سبعينيات القرن الماضي، حِراك تقدمت صفوفه النساء. التمرد الذي إن كان استمر، ربما تحول إلى ثورة شعبية، يتضح أن أسبابه لم تُعالَج حتى يومنا هذا، سواء الأوضاع السيئة والغلاء أو الطائفية، أو على صعيد وضع المرأة.

من فيلم “شعور أكبر من الحب”

خصصت مخرجة الفيلم «ماري جيرمانوس سابا» المساحة الأكبر من فيلمها لذكريات المشاركين في الأحداث من مزارعين وعمال ونساء ونشطاء في الأحزاب اليسارية، واختارت بعض شخصياتها النسائية من عاملات أحد مصانع الشوكولاتة، ليستعدن ذكرياتهن.

وأخيرًا مصيبة

صدر في العام 2017، وهو إنتاج سوري-لبناني مشترك، وينتمي إلى فئة الأفلام الوثائقية، أخرجته اللبنانية «مايا شوربجي»، وفيه تبرز حالة القلق والتيه والملل التي تعيشها «شوربجي»، ومن ثم يتبعها التنقيب عن «مصيبة» ما في حدث مضى، أو علاقة سابقة، أو أشياء قديمة.

 

اقرأ أيضـًا

في حوارها مع «ولها وجوه أخرى».. ياسمين رئيس: فيلم «البحث عن أم كلثوم» يتناول سيرة كوكب الشرق من منظور نسوي

ولها وجوه أخرى

منصة إلكترونية تختص بمتابعة قضايا المرأة في مصر، وتقدم تحليلًا لكل المستجدات التي تطرأ على واقع النساء المصريات، وتحاول طرح حلول للمشكلات التي يعانين منها في مجتمعنا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *