يستقبل حاليًا المعهد الأوروبي للبحر الأبيض المتوسط، القصص القصيرة من الكاتبات والكتاب الراغبين في المشاركة بالنسخة التاسعة من مسابقة “بحر من الكلمات  –  A Sea Of Words” للقصة القصيرة، وذلك حتى يوم 2 يونيو المقبل.

وقد اختار المعهد “القضاء على العنف القائم على النوع الاجتماعي” عنوانًا عريضًا للمسابقة التي تأتي بالتعاون مع مؤسسة أنا ليندا.

وتبحث إدارة المسابقة عن قصص واقعية أو خيالية تجسد تجارب العنف والتمييز القائم على النوع، بهدف طرح اَليات جديدة لتحقيق المساواة بين الجنسين.

ومن بين شروط التسجيل التي يجب توافرها في الراغبات والراغبين في المشاركة؛ أن يكون السن بين 18 و30 سنةً، وألا تكون القصة المقدمة قد سبق نشرها، ويتعين أن تكون مكتوبةً بلغة من اللغات الرسمية للدول الـ44 داخل المنطقة الأورومتوسطية، ويمكن التقدم فرديًا أو كمجموعة، كما اشترطت إدارة المسابقة وجوب ألا تتعدى القصة 2500 كلمة.

في الفترة من 28 يوليو وحتى 28 أغسطس، ستقيم لجنة دولية الأعمال المقدمة وستختار 15 قصةً من القصص المرسلة للتأهل للمرحلة النهائية.

ومن الـ15 سيقع الاختيار على 3 فائزين فقط، سيشاركون في حفل توزيع الجوائز المزمع إقامته في برشلونة في 8 نوفمبر المقبل، وصاحب القصة الفائزة بالمركز الأول سيشارك كعضو بلجنة التحكيم في الدورة المقبلة للمسابقة.

أصحاب الـ15 قصة التي بلغت المرحلة النهائية، سيُدعون للمشاركة في ورشة عن الكتابة القصصية، لتحسين التعبير الأدبي لديهم في الـ9 من نوفمبر المقبل، وفي اليوم التالي (10 نوفمبر) سيشاركون في رحلة سياحية في المدينة الأسبانية التي تعد رمزًا للمزج بين الثقافات المختلفة.

جدير بالذكر أن مؤسسة أنا ليندا والمعهد الأوروبي للبحر الأبيض المتوسط، سيتحمل كافة نفقات السفر والإقامة.

وعن طريقة إرسال القصص القصيرة، فقد حددت إدارة المسابقة البريد الإلكتروني [email protected] لاستقبال المشاركات.